رشاقتك صحة

اعراض الزكام

اعراض الزكام

تسبب نزلات البرد الشائعة في فصول الخريف والشتاء من كل عام ظهور أعراض البرد والزكام عند الشخص المصاب ، وتظهر تلك الأعراض نتيجة إصابة الفرد بإحدى الفيروسات التي تصيب الجهاز التنفسي العلوي بالجسم ومن ثم يبدأ جهاز المناعة في مكافحة الفيروس .

اسباب الزكام

هناك العديد من الفيروسات التي من شأنها أن تصيب الإنسان من خلال جهازه التنفسي ، وتقدر تلك الفيروسات بالمئات ومن مختلف السلالات وجميعها معدية ، فعلى سبيل المثال هناك الفيروسات الأنفية و الفيروسات التاجية والفيروسات الإنفلونزا وفيروس كورونا و فيروس سارز كوف وغيرهم الكثير من الفيروسات التي تستطيع اختراق الغشاء المخاطي للأنف أو للفم أو للعينين وتسبب له الإصابة بنزلات البرد أو الأنفلونزا وكورونا وغيرهم من أمراض تشيع عادة في الأجواء الباردة من السنة .

لذا من الضروري اكتشاف نوع الفيرس في وقت مبكر عند طريق إجراء فحص عند الطبيب المعالج أو في أقرب مشفى لك ، حيث يوجد تشابة بين أعراض البرد والإنفلونزا وفيروس كورونا وحتى لا تتعرض ل خطورة أكبر للإصابة بالمضاعفات التي قد تظهر نتيجة إهمال علاج نزلات البرد والأنفلونزا كالإصابة بالتهاب الجيوب الانفية أو الإلتهاب الرئوي أو الحساسية المزمنة أو الربو أو الإصابة بالحمى وقد يصل الأمر إلى حدوث وفاة للشخص المصاب .

اعراض الزكام

الجدير بالذكر أن أعراض نزلات البرد أو الزكام تظهر نتيجة مقاومة الجسم من خلال الجهاز المناعي الذي يقوم بإرسال خلايا الدم البيضاء للفيروس الطارئ عليه من خلال الأنف ، الفم أو المجاري التنفسية وليست من فعل الفيروس ، لذا فتختلف الأعراض من شخص لأخر نتيجة لاختلاف ردة فعل الجهاز المناعي عند كل شخص ، ولكنها في الالب أقل حدة من أراض الأنفلونزا وكورونا ولا تصيب الإنسان بالقلق .

وتتمثل أعراض نزلات البرد والزكام في :

أسباب الزكام المفاجئ

قد يصاب الشخص بالعدوى بشكل مفاجئ عندما يقوم ب لمس العينين والأنف بعد ملامسة سطح ملوث بالفيروس أو التلامس مع شخص مصاب من أحد أفراد أسرتك أو في نطاق العمل أو بالأماكن المزدحمة نظرا لسوء التهوية .

الإصابة بنزلات البرد عند الأطفال cold in children أكثر شيوعا خاصة لدى الأطفال دون سن العام الأول حيث لم يكتمل أداء جهازهم المناعي لديهم بالشكل الكافي مما يتسبب في إصابتهم بنزلات البرد بشكل مفاجئ .

من الاحتياطات القياسية التي يجب اتخاذها حتى تتفادى أسباب الزكام المفاجىء عدم المخالطة وتجنب أماكن الزحام ، ومن الضروري ارتداء الكمامة واستعمال المناديل الورقية عند العطس حتى لا ينتشر الرذاذ في الجووتصيب من حولك ، مع الحرص على تناول مكلات الغذاء التي تحتوي في مكوناتها على فيتامين سي و فيتامين جيم ، كما لابد من شرب كميات كافية من السوائل يوميا سواء كانت مشروبات ساخنة أو عصائر فريش .

أسباب الزكام المتكرر

من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الزكام بشكل متكرر هو التهاب الجيوب الانفية والذي غالبا ما يتعرض له مرضى الحساسيات الموسمية هي الحساسية التي تصيبهم خاصة في فصل الربيع ، حيث تنتشر جزيئات حبوب اللقاح في الجو مما يتسبب فس الإصابة بأعراض شبيهة بأعراض الزكام .

أيضا الأطفال الذين تقل أعمارهم عن خمسة سنوات يكونوا أكثر عرضة للإصابة بالزكام المتكرر نظرا لضعف جهازهم المناعي .

أيضا الأشخاص المسنين والبالغين المدخنين ومن هم يحملون أمراض صدرية وأمراض القلب أكثر عرضة للإصابة ب مرض الزكام ونزلات البرد .

ومن أسباب الزكام المتكرر أيضا هو الإصابة بالتهاب اللوزتين أو التهاب الأذن الوسطى وعند مرضى الحساسية و مرضى الغدد الليمفاوية للبالغين أو الأطفال .

مراحل الشفاء من الزكام

مراحل الشفاء من الزكام تكون على عدة مراحل متتالية حيث يكون الشعور بالتحسن تدريجيا لدى المريض عند الإصابة بأعراض مرض الزكام ، مثلما كان هناك تدرك في مراحل ظهور الأعراض ، حيث يشعر معظم المرضى بأعراض بسيطة في البداية ثم تزداد شدة حتى تبلغ ذروتها ومن ثم تبدأ في الهبوط تدريجيا .

ويمكن العلاج من أعراض الزكام بالطرق الطبيعية في المنزل بدون وصفة طبية ، ذلك في حالة الإصابة بأعراض برد طفيفة ، أما إذا كانت الأعراض لديك وصلت لدرجة كبيرة من ال حدة و التعب الشديد ومن الصعب تحملها ، عندئذ لابد من التوجة للطبيب لوصف الأدوية المناسبة لك .

طرق العلاج من الزكام

1- العلاج بالطرق الطبيعية والطب البديل

2- العلاج بالأدوية

الفروق بين أعراض كورونا وأعراض الأنفلونزا

قد تتشابه الأعراض ما بين كورونا والانفلونزا وهذا هو ما يثير القلق عند البعض ، والأعراض المشابهة تتمثل في إصابة المريض بال حمى واحتقان شديد وتعب وإرهاق و صداع ألام في العضلات والمفاصل ولكن هناك بعض الاختلافات ما بين نزلة البرد والانفلونزا وكورونا حيث أن أعراض كورونا نفس الأنفلونزا ولكن دون سيلان الأنف في حالة الإصابة بكورونا ،

كما أنه في الغالب لا يصاب المريض ب الإسهال في حالة الإصابة بكورونا المستجد covid – 19 .

ولكن من أعراض كورونا الشائعة الشعور بضيق شديد في التنفس أو يمكن أن تشعر صعوبة في التنفس حيث تعجز الرئة عن آداء عملها بالشكل الكافي على عكس الأنفلونزا حيث لا يواجه المريض مشكلة في التنفس ولكن فقط قد يحدث صفير اثناء التنفس فيكون هناك صوت مزعج ب النفس .

ومن خطورة فيروس كورونا أنه قد لا تظهر أي أعراض أو المؤشرات كوفيد إلا بعد مرور أسبوعين من الإصابة بالفيروس على عكس فيروسات الزكام والإنفلونزا التي تبدأ أعراضه في الظهور بعد يومين إلى ثلاثة أيام من التعرض لفيروس والإصابة به ، وقد تظهر أعراض الإصابة ب البرد بعد يوم من الإصابة به .

وأخيرا يمكنك السيطرة على عدد مرات الإصابة بنزلات البرد خلال موسم الانفلونزا عن طريق الحصول على لقاح الإنفلونزا للحماية من الأمراض ومكافحتها ولل الوقاية من عدة أنواع من الفيروسات ، ويكون المصل في صورة الحقن ال عضلية ويفضل آخذه مع بداية كل فصل شتاء ويمكنك الحصول عليه من خلال هيئة المصل واللقاح فهى الأكثر آمنانا .

Exit mobile version