Uncategorizedطب وصحة

الأكل المسموح لمرضى التيفود

يعد مرض التيفود من الأمراض الخطيرة التي قد يصاب بها الشخص ، و يجب أن يخضع مريض التيفوئيد ل نظام غذائي صحي كجزء من علاج التيفود ، حيث يجب أن يتم تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن حتى تزود جسمك بأكبر قدر ممكن من احتياجات الجسم من الطاقة اللازمة لمقاومة حمى التيفوئيد . كما يجب أن يأكل مريض التيفوئيد الأغذية التي تشتمل على المواد الغذائية ذات السعرات الحرارية العالية و لابد من شرب المياه المعبأة في زجاجات مع الحرص على شرب كمية كبيرة من السوائل كالعصائر الطبيعية ليعوض به ما يفقده من عناصر نتيجة لإصابته بالإسهال الشديد أثناء إصابته بالتيفود .

وفي هذا المقال سوف نعرف ماذا يأكل مريض التيفود ؟ و سوف نقدم لكم نظام غذائي لمرضى التيفود و سنتعرف سويا على الأطعمة التي يجب أن يتناولها المريض لحين التعافي من المرض .

ما هو مرض التيفود ؟ و ما هي أسباب مرض التيفود ؟ و ما هي حمى التيفويد وأعراضها ؟

هذا المرض هو مرض التيفود يعرف بأنه عدوى جرثومية تصيب الجهاز الهضمي و يصاب به الشخص نتيجة لإصابته ب بكتريا السالمونيلا التيفية التي تصيبه عند تناوله طعام ملوث من الباعة المتجولين أو عند شربه لماء ملوث أو عندما يختلط ب شخص حامل للمرض أو عند قلة النظافة في المكان المتواجد به الشخص المصاب .

وقد تتسبب تلك البكتريا في حمى التيفوئيد ، والتي لها العديد من المضاعفات السلبية التي قد تقضي على حياة الإنسان مثل أنها تتسبب في حدوث تعفن الدم أو بوجود ثقب في الأمعاء الأمر الذي يتطلب تدخل جراحي على الفور .

وتتمثل أعراض الإصابة بحمى التيفود في فقدان الوزن بشكل ملحوظ ، بعض الآلام في العضلات ، السخونة الشديدة حيث ترتفع درجة حرارة الجسم بشكل كبير فقد تصل درجة الحرارة إلى 40 درجة مئوية ، الصداع والقئ والحمى والإسهال كما أن التيفوئيد يسبب الإسهال الشديد و قد يشعر المريض أيضا بألام في منطقة البطن لأن كما يعاني المريض من طفح جلدي .

وقد يصاب الشخص المريض ب الإمساك بدلا من الاسهال والدم في البراز ونزيف في الأنف

الأطعمة التي يجب أن يتضمنها النظام الغذائي لمريض التيفوئيد

الأكل المسموح لمرضى التيفود

يحتاج مريض التيفود لنظام غذائي عالي السعرات الحرارية ويجب أن يأكل مريض التيفوئيد نسبة عالية من الكربوهيدرات على أن تكون الوجبات سهل الهضم ويفضل أن يتم تناول وجبات صغيرة من الطعام على فترات منتظمة يساعد على الحفاظ على قوة وطاقة جسمك على مدار اليوم .

ومن الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات المكرونة ، ال أرز والبطاطس ال مهروسة و الجزر المسلوق و أنواع من الفواكه سهلة الهضم كالكيوي و الموز فهو غني بالبوتاسيوم ويعالج الاسهال والتفاح

ويمكن أن نقوم بإعداد وجبة من ( الأرز المسلوق والبطاطا المسلوقة والخبز الأبيض والموز و بيضة مسلوقة ) كوجبة متكاملة العناصر و متوسطة الصلابة ويمكن اعتبارها الوجبة الأساسية لمرضى التيفود ، ويمكن استبدال البطاطا بال بطاطس على حسب رغبة المريض .

يجب أن تتضمن حمية التيفوئيد الزبادي والبيض فهي أسهل للهضم باللحوم مقارنة ويمكن أن تعوض نقص البروتين في الجسم . أيضا لابد من الاهتمام يتناول المواد الغذائية الغنية بال أوميغا 3 ، و يمكن للنباتيين تناول البقوليات و البيض المسلوق بديلا عن البروتينات من اللحوم .

يجب الحرص على تناول كميات كبيرة من السوائل والعصائر الطازجة الباردة و المشروبات الصحية ك كوب من ماء جوز الهند أو أي من عصائر الفواكه المحببة له ، كما يفضل تناول الفاكهة المملوئة بالماء بشكل طبيعي مثل البطيخ والشمام أو يشرب كوب من عصير البرتقال .

كما لابد من الحرص على تناول منتجات الألبان يوميا كالجبن والزبادي ويمكن أن يقوم المريض ب شرب كوب من الحليب الدافئ أو حليب جوز الهند كما يمكن للمريض أن يشرب كوب من عصير جوافة باللبن .

تناول خل التفاح مع الطعام وأبرز فوائده أنه منشط للمعدة وخافض درجة حرارة

أيضا القرنفل فيمكن للمريض مضغه على الريق فيعمل على طرد الغازات ويعزز من آداء الجهاز الهضمي . كما يمكن للمريض أن يمضغ أعشاب الريحان و الكرفس

وللثوم فوائد عديدة لما له من خصائص تجعل منه دواء طبيعي ل مكافحة البكتيريا بالجسم حيث أنه يعد مضاد طبيعي فيمكن إدخالة في الحمية الغذائية الخاصة بالمريض أو يمكن تناوله في صورة مكمل غذائي بعد استشارة الطبيب كي يساعدك على مكافحة مرض ومضاعفات ه .

الأطعمة التي يجب تجنبها خلال فترة المرض

الأكل المسموح لمرضى التيفود
  • هناك مجموعة من الأطعمة يجب على المريض تجنبها و الابتعاد عنها تماما ، حيث يجب تجنب الخضروات الغنية بالألياف والأطعمة التي تسبب الشعور بالحرقان بالمعدة ك الفلفل الأخضر والفلفل الأحمر الحار. والأطعمة التي تحتوي على حمض الخليك كالصلصة والكاتشب والخل فيما عدا خل التفاح .
  • يجب تجنب الأطعمة المقلية تماما والخضروات التي تتسبب في وجود غازات وانتفاخات بالبطن كالكرنب و القرنبيط
  • أيضا يجب البعد عن البصل والثوم النيئ وكافة التوابل الحريفة كالشطة و الفلفل الأسود
  • تجنب المنبهات بكافة أشكالها

وأخيرا يجب الحرص على نظافة كافة الطعام المتناول بشكل جيد ويفضل غسل الفاكهة والخضار بالخل لقتل آثار الجراثيم بها ، كما لا بد من الحرص على النظافة الشخصية ونظافة المطبخ وكافة أدوات إعداد الطعام ، وبالطبع يجب البعد تماما وتجنب الأكل من الشارع بشكل نهائي وخاصة المطاعم المجهولة الهوية ، لما يحتويه اكل الشارع من ملوثاث والدهون المشبعة الضارة والمواد الحافظة وغيرها من المواد التي تكون مضرة بشكل كبير سواء لل المرضى بمرض التيفود أو حتى للأشخاص الأصحاء .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى